التصنيفات
المدونة

الرسالة الحادية عشرة

في كل ليلة مقمرة،أنظر إلى البدر و أتأمله،فعندما لا تسنح لي الفرصة برؤية ابتسامتك العذبة،أرى في البدر وجهك المقمر السعيد

و يذكرني هدوء الخريف و سكونه،بطبعك الراقي الجميل،و بهدوء عينيك الصافيتين