مراجعة “أخضر قاتم”

 

في البداية علي أن أقدم الشكر لهادي ، فقد أطلعت على القصة أثناء كتابته لها، وعلي القول والإنصاف أنّ النسخة النهائية تختلف نوعيًا عن المسودات للفصول الأولى.
تتحدث الرواية عن الشاب العربي، الذي لا نعرف جنسيته وهو شيء جيد ومميز في القصة أيضًا، الذي يسقط عن حافة منزله في نيويورك لتبدأ القصة في عالم آخر موازٍ لعالمنا، على الأغلب! حتى بعد نهاية القصة فإننا لا نعرف جميع أسرار العالم الذي يقطن فيه غارج، القبعة الشجاعة، وكارين ذات الشعر الأحمر.

تستطيع إنهاء هذا الكتاب في ساعة ونصف، النصف الأول من الكتاب هو الممتع بالنسبة لي، رغم أنّ القصة توضحت معالمها في الجزء الثاني. تمنيت لو كانت القصة أطول، ولو تبحرنا في عالم الذئاب الذي لم نمكث فيه كثيرًا، لكن لا بأس، لا نعرف ما الذي يخبأه الجزء الثاني لنا.

هل كانت هناك إمكانية لتحسين القصة؟ ربما، أعتقد أن النهاية كانت مقتضبة وإنه بالإمكان رواية الكثير من القصص قبل الوصول للنهاية في الفصل قبل الأخير.

كونها تجربة أولى، أهنئ هادي وأتمنى له المزيد من التوفيق، وأنتظر بشوق الجزء الثاني من “حافة العالم” !

يمكنكم تحميل الرواية وقرائتها من متجر جوجل للكتب مجانًا هنا