التجربة مع يمنى: الطريق إلى ألمانيا وتعلم اللغات

في الحلقة الإضافية من برنامج التجربة مع فرزت تحدثت مع يمنى حول تأشيرة الدخول الألمانية، و التجربة الشخصية لنا في ممارسة اللغة الإنجليزية في بلاد الألمان.

التجربة مع فرزت تُنهي الموسم الأول

قررت تسجيل الحلقة الأخيرة (الرابعة يعني) من الموسم الأول من برنامج التجربة مع شريكتي يُمنى، والتي تعيش في ألمانيا منذ سنوات عديدة (قبلي بنتفة*).

وتحدثت مع يمنى حول الحصول على متطلبات تأشيرة الدخول إلى ألمانيا للطلبة، بالإضافة لمتطلبات التسجيل في الجامعات الألمانية خاصةً الطبيّة منها.

كولن
كولن

أهم الروابط التي ذكرت في الحلقة:

  1.  موقع أوني أسيسيت
  2. مقال من موقع دي في عن الدراسة في ألمانيا
  3. مجموعة على موقع فيسبوك مهتمة بالدراسة في ألمانيا
  4. حساب تويتر الشخصي ليمنى
  5. موقع الفهرست

حلقة إضافية

وبعد نهاية الموسم، وبسبب ملل يُمنى أثناء الامتحان، قررنا تسجيل حُليقة* حول اللغات وتعلمها. وبشكلٍ خاص عن اللغة الإنجليزية في بلد لا تتحدثها.

للأسف لن تستخدم اللغة الإنجليزية في ألمانيا الجرمانية، إلا إن كنت تعيش في برلين.

هناك يعيش أصدقائي منذ أكثر من سبع سنوات دون التحدث بكلمة ألمانية واحدة. ربما فقط <دانكي> و <بيتي>.

برلين، ساحة ألكسندر بلاتز، برج الإذاعة في برلين
ألكسندر بلاتز مع برج الإذاعة الأطول في برلين، تستطيع رؤيته على بعد أكثر من ثلاثة كيلومترات وأكثر!

وتتدهور اللغة الثانية بعد تعلمك اللغة الثالثة، للأسف نسيت كلمة <Headache> بسبب استخدامي للكلمة الألمانية<Kopfschmerzen> بشكلٍ يومي. وتنسى كلمة <خدر> أو <تنميل> بالعربيّة حتى.

وتحدثنا عن استخدام الكلمات الأجنبيّة أثناء الحديث باللغة العربيّة، وهو شيء سيء للغاية برأيي، ولو أنني للأسف أستخدم الكثير من الكلمات الألمانية مثل<sowieso> أو <Achsoo>.

استخدمت Canva لتصميم صورة الغلاف.

*نتفة: كلمة سورية تعني القليل.
*حُليقة: تصغير حلقة.

2 تعليقان

  1. لم أستطع أن أجد البودكاست، هل هنالك خطب ما؟

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: