مارس ١٩

يبدأ شهر آذار دون ربيع في ألمانيا. تبقى لي أربع أشهر حتى نهاية العمل هاهنا، يبدأ البحث عن مكان جديد للانتقال إليه. للأسف سأضطر لمغادرة الشرق والمشفى التي عملت بها حوالي السنة ونصف السنة، لكن لا بأس.
أبحث عن عمل في الغرب، في ولاية هيسين، بالقرب من فرانكفورت. أكره المدن الكبيرة التي لا روح لها. أي نعم تجد كلّ شيء فيها، لكن لا يوجد طعم خاص لها. انظر إلى تزفيكاو مثالًا للمدن الصغيرة التي فيها كل ما يحتاج المرء ولها طابعها الخاص، هي مدينة السيارات، هنا انطلقت شركة أودي، هنا عاش شومان وكتب الكثير من موسيقاه وتزوج من كلارا التي كتب الموسيقى أيضًا هنا، جانب بيتي الصغير.

هنا تعرف الناس بعضها البعض، وإن كنت خياطًا مشهورًا ككاترين، فأنك تصبح ”كالكلب الملوّن“* يعرفك الجميع ولا تمش خطوةً دون أن يصافحك أحدهم.

في المقابل سأصبح أقرب إلى المدينة التي تقطنها يمنى، وربما أعمل في مشفى الجامعة التي تدرس بها، إن حالفني الحظ.

أقرأ مجددًا كتاب The Four Hour Body لتيم فيريس، سعيًا مني في البدء من جديد لتحسين قدرات جسدي الذي خمل من العمل وراء المكتب ومعاينة المرضى دون أي حركة أو نشاط. لفيريس أيضًا بودكاست مشهورة حادث فيها المشاهير في جميع المجالات، من الرياضة للبرمجة وغيرها.

معه أيضًا بدأت بكتاب الكتاب والقرآن لمحمد شحرور، حتى الآن لم أنجز سوى أول ٩٠ صفحة. الكتاب ثقيل فعلًا وضعت في غياهبه، ربما فهمت بعض ما قرأت ولكن متأكد من احتياجي لإعادة قراءة له. شحرور يرى أنّ كلّ كلمةٍ لها معنى خاص ومختلف، ولا وجود لمترادفات في الوحي. ولهذا يفرق بين الكتاب والقرآن وآيات الكتاب و…. لا أريد أن أدخل في هذه الأشياء دون أن أتمّ قراءة الكتاب، أو أستوعب بعضه على الأقل.

أخيرًا، بدأت في اليوم الأول من أبريل بتسجيل الحلقة الأولى/ التجريبية من البرنامج الصوتي/ البودكاست ”التجربة مع فرزت“. هدفي من البودكاست مشاركة التجارب المختلفة، في جميع المجالات، سواء الطبيّة أو التقنيّة أو العمل الحر.

كانت الضيفة الأولى ثبات الخطيب، باحثة في مجال العلوم العصبيّة التطبيقيّة، تحدثنا معًا عن الزهايمر والدراسة في بريطانيا وعن تجربتها وخططها المستقبلية في العالم العربي. يمكنكم الاستماع للحلقة هنا.

للاستماع للحلقة الأولى على سبوتيفاي

أوّد معرفة ملاحظاتكم المختلفة على الحلقة، طولها، وهل لديكم اقتراحات لي؟ الضيوف المستقبليين؟

هل تحبون الآلات الموسيقيّة الغريبة؟ بدأت في تويتر جمع الآلات التي لم أسمع بها من قبل ووضع روابط لها، إن كنت تعرف إحداها شاركنا من فضلك!

وفي النهاية بدأت بالدراسة لامتحان رخصة القيادة النظري في ألمانيا، الأسئلة كثيرة (١٣٠٠ سؤال) ولم أدرس إلا ٦٠٠ حتى الآن. أحاول الحصول على الشهادة حتى نهاية أغسطس القادم، أو أتمنى أن ”تزبط معي!“.

أترككم الآن مع ساعة موسيقية ممتعة مع الألبوم الأخير لجويب بيفينغ.

*مثل ألماني Bekannt wie ein bunter Hund

فرزت الشياح

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: